نشرة أخبار التعليم اليوم

النشرة اليومية: يوميات الحرب في أوكرانيا والطلاب العرب.. 400 يمني عبروا إلى بولندا.. وإجلاء 150 مصريًا من رومانيا

إجلاء 150 مصريًا من رومانيا

أعلنت السفارة المصرية في بوخارست، أمس (الاثنين)، عن نجاح تنظيم ثاني رحلات الإجلاء الجوي لمواطنيها الفارين من الحرب في أوكرانيا، عبر رومانيا.

وقالت السفارة في بيان لها، إنه تم إجلاء 150 مصريًا إلى القاهرة على متن الطائرة، حيث وصلوا إلى أرض الوطن سالمين. وضمن مساعي تيسير إجراءات السفر، كانت السفارة قد أعلنت، في وقت سابق، عدم إلزام مواطنيها الراغبين في الإجلاء، بتقديم شهادة تطعيم ضد كوفيد-19، أو نتيجة اختبار سلبية. وأوضحت أنه سيتم اتخاذ ما يلزم في هذا الشأن عند الوصول إلى مطار القاهرة.

اقرأ أيضًا: (تصاعد الأزمة الأوكرانية يضع الطلاب والباحثين العرب في مأزق نادر).

400 يمني عبروا حدود أوكرانيا إلى بولندا

قالت ميرفت مجلي، سفيرة اليمن في وارسو، أمس (الاثنين)، إن عدد اليمنيين الوافدين إلى بولندا فرارًا من الحرب المشتعلة في أوكرانيا تجاوز 400 شخص.

وأوضحت السفيرة، في تصريحات أوردتها قناة «اليمن الإخبارية»، ونقلتها وسائل إعلام عدة، أن العالقين، ومن بينهم طلاب، تمكنوا من مغادرة أوكرانيا عبر الحدود البولندية. وأشارت المسؤولة اليمنية إلى عدم وجود معلومات دقيقة عن العالقين في طوابير الانتظار على الحدود الأوكرانية للدخول إلى بولندا. وتقدر السفارة اليمنية في بولندا، عدد اليمنيين العالقين وسط الصراع الروسي الأوكراني بين 700 و750 شخصًا، فيما أعلنت الشهر الماضى، تسجيلها معلومات عن 300 مواطن يمني في أوكرانيا.

اقرأ أيضًا: («تصحر» أقسام العلوم الاجتماعية.. وجه آخر لمحنة التعليم العالي في اليمن).

ابق على اطلاع على مستجدات التعليم العالي.. اشترك مجانًا في النشرة اليومية

سفيرة اليمن في بولندا ميرفت مجلي مع طلاب على الحدود الأوكرانية البولندية (وسائل إعلام محلية).
سفيرة اليمن في بولندا ميرفت مجلي مع طلاب على الحدود الأوكرانية البولندية (وسائل إعلام محلية).

اجتياز أكثر من ألف أردني الحدود الأوكرانية

ذكرت وكالة الأنباء الأردنية (بترا)، أمس (الاثنين)، أن 1,059 أردنيًا، تمكنوا من عبور الحدود الأوكرانية إلى دول الجوار في رومانيا، وبولندا، وسلوفاكيا، وهنغاريا، ومولدوفا، وذلك منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا، في الرابع والعشرين من شباط/فبراير الماضي.

وأضافت الوكالة أن عدد الذين عادوا إلى الأردن بلغ، حتى يوم أمس 265 شخصًا، ممن أبدوا رغبتهم بالعودة. في غضون ذلك، دعا أيمن الصفدي، وزير الخارجية الأردني، في اتصالات هاتفية، مع مسؤولي سفارات بلاده لدى الجوار الأوكراني، إلى ضرورة مواصلة تقديم التسهيلات المطلوبة كافة للمواطنين القادمين من أوكرانيا.

اقرأ أيضًا: (من أوكرانيا إلى بولندا .. شهادة مصري وعراقي عن قوافل الطلاب في زمن الحرب).

مباحثات تونسية مع رومانيا حول ملف إجلاء العالقين

بحث عثمان الجرندي، وزير الخارجية التونسي، هاتفيًا، مع نظيره الروماني، بوغدان أوريسكو، أمس (الاثنين)، جهود إجلاء الجالية التونسية من أوكرانيا، وما وفرته السلطات الرومانية من تسهيلات.

وبحسب بيان للخارجية التونسية، قال «الجرندي» إن بوخارست ساهمت بشكل كبير في إتمام عملية الإجلاء في أفضل الظروف، ما ساعد في التخفيف على الفارين من الحرب في أوكرانيا. ومن جانبه، عبر الوزير الروماني عن استعداد بلاده لمواصلة التنسيق، لتأمين سلامة الجالية التونسية على الأراضي الرومانية.

اقرأ أيضًا: (باحثون تونسيون يحاربون التطرف).

وزير الخارجية التونسي عثمان الجرندي يهاتف نظيره الروماني بوغدان أوريسكو حول ملف إجلاء العالقين (الخارجية التونسية).
وزير الخارجية التونسي عثمان الجرندي يهاتف نظيره الروماني بوغدان أوريسكو حول ملف إجلاء العالقين (الخارجية التونسية).

مساعٍ فلسطينية لبحث مستقبل دراسة العائدين من أوكرانيا

دعت وزارة الخارجية الفلسطينية، أمس (الاثنين)، طلابها العائدين من أوكرانيا، إلى فتح قناة تواصل معها، لمتابعة أوضاعهم والاطمئنان عليهم، وعلى مستقبلهم الدراسي.

جاء ذلك في بيان للوزارة، طالبت فيه الذين عادوا إلى أرض الوطن بتسجيل بياناتهم لدى الأجهزة المعنية بالوزارة، تمهيدًا لبحث شؤونهم.

اقرأ أيضًا: (تصاعد الأزمة الأوكرانية يضع الطلاب والباحثين العرب في مأزق نادر).

لبنان يدرس السماح للعائدين من أوكرانيا بمواصلة دراستهم محليًا

ذكرت تقارير صحفية لبنانية، أمس الأول (الأحد)، عن مصادر بوزارة التربية والتعليم العالي، أن الجهات المعنية بملف الطلاب العائدين من أوكرانيا، تدرس آلية تستهدف السماح لهؤلاء الطلاب بمواصلة دراستهم محليًا.

وذكرت المصادر، أن الوزارة ستعمل على تسهيل الأمر، ومتابعة خطوة إرفاق هؤلاء الطلاب بالجامعات اللبنانية. في سياق قريب، طالب محمد خير، الأمين العام للهيئة العليا للإغاثة في لبنان، وزير التربية بأن يأخذ بعين الاعتبار أوضاع هؤلاء الطلاب. وقال المسؤول اللبناني إنه تمّ إجلاء كل الرعايا اللبنانيين من بولندا ورومانيا. ووصف الأوضاع بالنسبة لمن تبقوا داخل أوكرانيا بالمأساوية.

اقرأ أيضًا: («اتصالات بلا جدوى ولا ممرات آمنة».. «فرانس برس» ترصد معاناة الطلاب العرب في أوكرانيا).

العراق: نحو 4800 مواطنًا ما زالوا في أوكرانيا

قال حسين عباس، القائم بأعمال السفارة العراقية لدى أوكرانيا، أمس (الاثنين)، إن عدد مواطنيه الموجودين في أوكرانيا حاليًا يبلغ نحو 4800 شخص.

وأوضح في تصريح صحفي، أن العدد الكلي قبل بدء العمليات العسكرية، كان 5,537 مواطنًا، بينهم 450 طالبًا. وأشار إلى وجود «بعض العائلات العراقية المحاصرة التي يصعب الوصول إليها، ونتواصل معهم فقط عبر الخطوط الساخنة».

اقرأ أيضًا: (في أعقاب الحروب، ماهو مصير الجامعات؟).

الجزائر: اجتياز 1,400 مواطن الحدود الأوكرانية إلى دول الجوار

أعلن عبد الحميد عبداوي، مدير الاتصال والإعلام بوزارة الخارجية الجزائرية، أمس الأول (الأحد)، عن اجتياز 1,400 جزائري الحدود الأوكرانية، منذ بداية الغزو الروسي لأوكرانيا.

وقال «عبداوي» في تصريح لموقع صحيفة «الشروق» الجزائرية، إنه سيتم برمجة رحلات إجلاء حسب طلب الرعايا الجزائريين. وحول مساعي إعادة جثمان الطالب الجزائري الذي لقي حتفه في أوكرانيا، محمد طالبي، ذكر المسؤول نفسه أن الأوضاع الأمنية حالت دون تحقيق ذلك.

اقرأ أيضًا: (عن الحرب ورحلة العبور من الموت العشوائي.. طلاب جزائريون يروون لـ«الفنار للإعلام» قصصهم في أوكرانيا).

ابق على اطلاع على مستجدات التعليم العالي.. اشترك مجانًا في النشرة اليومية

وزارة التعليم العالي المغربية: استقبلنا بيانات 3 آلاف طالب في أوكرانيا

قال عبد اللطيف ميراوي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي بالمغرب، إن وزارته استقبلت بيانات ثلاثة آلاف طالب يدرسون بجامعات في أوكرانيا، عبر المنصة الإلكترونية التي أطلقتها الوزارة لهذا الغرض.

وفي تصريح إلى موقع «هسبريس» المغربي، أوضح الوزير أن الحكومة «لن تسمح بضياع حقوق الطلبة، حيث ستتكفل بهم تمامًا، في حالة عدم العودة للدراسة في أوكرانيا». وأشار الموقع نفسه إلى «مصير مجهول» ينتظر أولئك الطلاب الذين اختاروا البقاء في دول الجوار الأوكراني، على أمل استئناف الجامعات الأوكرانية العملية التعليمية في أي وقت.

اقرأ أيضًا: (المغرب.. لا توازن بين عدد الخريجين ومتطلبات سوق العمل).

السعودية تطلق مرحلة جديدة للابتعاث الدراسي

أطلق محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي، أمس (الاثنين)، مرحلة جديدة للابتعاث الدراسي، تحت مسمى: «استراتيجية برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث».

ووفق وكالة الأنباء السعودية، تمثل الاستراتيجية مرحلة جديدة للابتعاث، وتستهدف تعزيز تنافسية المواطنين، ورفع كفاءة رأس المال البشري في القطاعات الجديدة والواعدة، وبما يتناسب مع أولويات رؤية المملكة 2030، وبرامجها التنفيذية، واحتياجات سوق العمل المتجددة والمتسارعة.

اقرأ أيضًا: (الابتعاث السعودي لدراسة السينما.. قصص نسائية وتجارب «واعدة»).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى